الأربعاء , 18 يوليو 2018
مساحة اعلانية
القاصة نوال شلباية

قصة قصيرة ” المقبض ” للقاصة نوال شلباية


المقبض

  • 1-

أراقب عينيها الصغيرتين وهي تتابع كل يد تمتد إليَ عندما ألفُ تدورُ برأسِها وهي ترهف السمع .

تدلفُ متتبعة عودة لسان الباب إلي موضعة .

كل يوم تقفز مرة .. مرتين .. بالكاد تلامسني فتنزلق يدها على الباب تطرقه بشدةٍ حتى يفتح لها .

ذات صباح مشرقًا كوجهها لامستني .. تشبثتْ تعلقتْ بي.. تأرجحتْ.. تمايلتُ قليلًا معها .. ثم انزلقتْ .

أكبرت فيها عدم بكائها ونظرت التحدي التي سددتها نحوي .

برفق راحت تمرر أصابعها حتي استقرت أن وضعتهم في فحر النقوش النحاسية العتيقة بي .. رفعت أطراف أصابعها عن الأرض ارتفعت عن الأرص كليًا .

من الجمال بل كل الجمال تلك المحاولات التي تسبق النجاح .

ألتويت مطيعًا لها بفتح الباب تراقصت واسرعت بالداخل تنادي ..” أنا كبرت أنا كبرت أنا فتحت الباب لوحدي” .

  • 2 –

حاولت أن أكن مرنً معها .. لكنها لم تتمكن .

أتذكر أول قبضة لها.. وهي تختارني من بين أخرين كنت أول شيء أحضرته في البناء الجديد أنا ومزلاج استبدلة ابنها بمفتاح الكتروني .

بلمسة بسيطة وجهد أقل كنت أستدير في يديها .

أصابعها ترتجف .. أصدر اصطكاكًا بسيط لعلها تسمعهُ.. لم استطع مساعدتها سوي بأن تنصب قامتها متكأة علَيَّ .. أطرقت الباب بكللٍ.. راحت تشكو لمن فتحه .. أصبحت كبيرة لم أقو على فتح الباب وحدي .

 

نوال شلباية

شاهد أيضاً

تهنئة لطالب أحمد هشام سنبل لنجاحه بالثانوية العامة

يتقدم الأستاذ عبد العزيز عبد الهادي رئيس مجلس ادارة شركة الميدان للبرمجيات والتسويق الاليكتروني بالتهنئة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *